هذا المنشور تمت مشاركته في:

أفلام

21

The giver - فيلم المانح  عالَم بلا خيارات وبلا إنسانية

 

 

ماذا لو أتيحت لك فرصة العيش في عالم خالٍ من الحروب والدمار والشر؟ ولكن مقابل أن تتخلى عن مشاعرك وأن تُسلبَ منك القدرة على الاختيار وأن يتم تحديد حياتك منذُ لحظة ولادتك وحتى وفاتك بدور واحد عليك أن تلتزم به.. 

في المدينة الفاضلة التي يعيش فيها "جونز"، الجميع متشابهون، يرتدون نفس الثياب، يعيشون في بيوت متشابهة، يرونَ العالم باللونين الأبيض والأسود فقط، لا إنسانية فيها، كل شيء يسير بنظام وتتخذ القرارات بناءاً على المعطيات المتوفرة دون أي تدخل للمشاعر أو الإنسانية. وفي الثامنة عشرَ من أعمارهم تُختار لهم المهن التي سيشغلونها تبعاً لشخصياتهم وتصرفاتهم ..

 

فيلم "المانح" للمخرج فيليب نويس صدر في عام 2014، ومأخوذ عن كتاب بنفس العنوان للكاتب لويس نوري والذي نُشر في عام 1993. يتحدث الفيلم عن مدينة يقرر "الكبار" وهم المسؤولون، أن السبيل الوحيد للسلام هو إلغاء الاختلافات بين البشر، وسلب حرية الاختيار منهم، والتخلص من كل ما يمكن أن يثير فيهم أي نوع من المشاعر، بدءاً من الكتب والموسيقى والألوان وانتهاءاً بالضحك والمغامرات. 

وبما أن "الكبار" الذين يتخذون القرارات، يحتاجون إلى خبرة البشر السابقة، يتم اختيار شخص ليحظى بوظيفة "متلقي الذاكرة"، حيث يخزن كل ذكريات الزمن السابق، ويعمل إلى جانب المسؤولين ليساعدهم في اتخاذ القرارات بناءاً على خبرة البشر في كل الأزمان التي مضت. يحظى "جونز" بهذه الوظيفة، ويبدأ في الذهاب إلى منزل المانح، الذي ينقل إليه هذه الذكريات شيئاً فشيئاَ..

 

 

يبدأ بنقل الذكريات الجميلة، ذكريات الموسيقى والرقص والألوان الغائبة عن حياتهم في المدينة.. يقول جونز له في أحد المشاهد "كيف يمكنكم إخفاء شيء بهذا الجمال"، ومن ثم يبدأ بنقل ذكريات الحروب والمآسي.. وتنقلب حياة جونسون رأساً على عقب.. ليفكر بكل ما فاته في حياته بسبب النظام المثالي الذي فُرضَ عليهم ويتسائل كيف كانت حياته ستختلف لو أنه كان قادراً على الاختيار. 

هل شاهدتم الفيلم؟ ما رأيكم به؟ 

 

تريلر الفيلم 

وسائط متعددة ذات صلة