هذا المنشور تمت مشاركته في:

برنامج الإقامة الفنية

21

الخروج من بين الجدران- سبعة أعوام في المجال- أنوار الشوابكة

الخروج من بين الجدران - أنوار الشوابكة

 

"سبعة أعوام مرت منذ بداية دخولي لهذا المجال، وقد كانت أعوام مليئة بالنجاحات والعمل الجاد، ومليئة أيضاً بمواجهة المخاوف والتردد ومواجهة أفكار ومخاوف كل من حولي" 

أنوار الشوابكة، هي صانعة أفلام أردنية، عملت في مجال الصحافة والإعلام، ومن ثم عملت كمخرجة في عدة قنوات تلفزيونية وشركات إنتاج، وبعدها اتجهت إلى مجال صناعة الأفلام ولها العديد من الأفلام القصيرة والوثائقية والروائية، والتي عرضت في الأردن وماليزيا والمملكة المتحدة

"دخلت مجال صناعة الأفلام بعدَ مشاركتي في ورشة عمل للتصوير عبر الموبايل، والتي أنتجت من خلالها فيلم قصير "عمان في الحركة - Amman in MOTION"، والذي أهلها للفوز بالمركز الثاني في مسابقة محلية، ومن ثم أهلها لمجموعة من الورشات مع الهيئة الملكية للأفلام، وبعدها عملت على عدة مشاريع مع مجموعة من صُنّاع الأفلام. ومن الأفلام التي عملت عليها فيلم "ابدأ الآن - Start Now 2016" والذي عرض في عدة مهرجانات في الولايات المتحدة 

شاركت أنوار في برنامج الإقامة الفنية مع مجتمع مشكاة في عام 2017، وأنتجت فيلم الأنيميشن القصير "جدرانWALLS 2018" وهو أول تجربة لها في مجال الأنيميشن، وقد كان تجربة جديدة تحمل الكثير من التحدي، حيث أنها قامت برسم كل التفاصيل يدوياً. يتحدث فيلم جدران عن الجدران التي تبنيها التنشئة والتربية حولنا، ودورنا في تخطيها

 

لمشاهدة الفيلم القصير 

جدران - WALLS 

يتحدث فيلم جدران عن الجدران التي تبنيها التنشئة والتربية حولنا، ودورنا في تخطيها

تعمل أنوار أيضاً كمدربة في مجال صناعة الأفلام، حيث عملت مع العديد من المنظمات في الأردن لدعم وتمكين الشباب واللاجئين في هذا المجال. وقد عملت على تدريب مجموعة من الشباب في محافظة الزرقاء من خلال مجتمع مشكاة ومنظمة بيس جيكس بعدَ إنهاء فترة إقامتها الفنية

الخروج من بين الجدران / سبعة أعوام في المجال - أنوار الشوابكة
أنوار الشوابكة

 

أخبرتنا أنوار عن دورها كفتاة في مجال صناع الأفلام أيضاً 

ليس من السهل أبدًا وجود الفتاة في مجال الصحافة أو الأفلام وفي مجتمعنا أكثر من المجتمعات الأخرى، نواجه الكثير من الرفض من أجل الجنس أو حتى من أجل الدين، فكما واجهت الرفض كوني أنثى واجهت الرفض لأجل حجابي و وتوجهاتي الدينية، فكَوني إمرأة تسير حاملة كاميرا على كتفها كان من الأمور التي تحتاج التمعن وإعادة النظر في تلك الفتاة التي من الممكن أن تكون "مسترجلة" أو "غير ملتزمة أخلاقيًا" فنحن نواجه اختلاف كبير في المعايير، إذ أن المجتمع يُحكم على الفتاة بنظرة غير أخلاقية كونها في هذا المجال”

 

كَوني إمرأة تسير حاملة كاميرا على كتفها كان من الأمور التي تحتاج التمعن وإعادة النظر في تلك الفتاة التي من الممكن أن تكون "مسترجلة" أو "غير ملتزمة أخلاقيًا"

 
تخليت عن كل هذه الأفكار والنظرات، وتمسكت بأنوار، انتميت للفتاة التي ترددت في كثير من اللحظات، التي تساءلت كثيرًا ما إذا كان الذي تفعله صحيحًا أم لا، عندما حاولت الابتعاد وامتهان شيء آخر
لم أفلح، حتى وأنا أعلم أنه من الممكن أن أكون فتاة غير مناسبة ليرتبط بها شخص من مجتمعي، فتاة تعمل على الأفلام والتصوير!

 


#Meshkat_Community #PeaceGeeks #قصة_فنان

تعرف على الفنانين المقيمين سابقاً 

الفنانون المقيمون سابقاً  

تعرف على الفنانين المقيمين حالياً 

الفنانون المقيمون

وسائط متعددة ذات صلة